الأربعاء 12 أغسطس 2020 12:28 ص

استهدف الطيران الحربي الإسرائيلي، مواقع عسكرية، تابعة لفصائل المقاومة الفلسطينية، في قطاع غزة، ليل الثلاثاء الأربعاء، ردا على بالونات حارقة انطلقت من غزة.

ووفق شهود عيان، فإن طائرات الاحتلال استهدفت موقعا عسكريا جنوب مدينة غزة، وأرضا زراعية فارغة شرق مدينة رفح، فضلا عن نقاط عسكرية على حدود وسط القطاع.

فيما قال جيش الاحتلال في بيان، إن "طائرات حربية وطائرات عمودية ودبابات تابعة للجيش الإسرائيلي، هاجمت مؤخرًا عددًا من الأهداف العسكرية التابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة".

وأضاف أن "خلال الهجوم تم استهداف مواقع عسكرية وأبراج مراقبة تابعة للمقاومة".

وشهدت المستوطنات الإسرائيلية، الثلاثاء، 60 حريقا جراء إطلاق بالونات حارقة من قطاع غزة، في أكبر معدل يومي منذ عام 2018، حسب وسائل إعلام عبرية.

وشهدت منطقتا "كيسوفيم" و"باري" التابعتين لمجلس أشكول الاستيطاني بالنقب الغربي (جنوب)، معظم هذه الحرائق.

ولليوم السادس، تشهد المستوطنات القريبة من القطاع حرائق؛ بسبب إطلاق البالونات الحارقة من غزة، أتت على نحو 2000 دونم من أشجار الغابات والحقول الزراعية، دون وقوع خسائر في الأرواح.

وفي وقت سابق، الثلاثاء، هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو،" ووزير الجيش "بيني جانتس"، مطلقي البالونات بدفع "ثمن باهظ ورد قوي".

ويستخدم الفلسطينيون هذه الأساليب، بهدف دفع (إسرائيل) على تخفيف الحصار عن قطاع غزة المفروض منذ عام 2007، والذي تسبب في تردي الأوضاع المعيشية للسكان.

المصدر | الخليج الجديد