وصل وزير الخارجية الإيراني "محمد جواد ظريف"، إلى العاصمة اللبنانية بيروت، الخميس، في زيارة تضامنية مع لبنان، في أعقاب الانفجار الدامي الذي شهده مرفأ بيروت ،في 4 أغسطس/آب الجاري.

وكان في استقبال وزير الخارجية الإيراني نظيره اللبناني في حكومة تصريف الأعمال "سربل وهبي"، فيما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إيرنا"، إن وزير خارجية طهران يقوم بتلك الزيارة "للتعبير عن تضامن بلاده مع لبنان حكومة وشعبا".

ومن المقرر أن يلتقي "ظريف"، بعدد من المسؤولين اللبنانيين لمناقشة آخر التطورات في البلاد بعد الانفجار الأخير.

وفي أعقاب الانفجار في بيروت، ذهب "ظريف" إلى السفارة اللبنانية في طهران، ووقع كتابًا تذكاريًا لضحايا الحادث

وتدعم إيران، "حزب الله" اللبناني، والذي يعد أقوى شركاء الحكم في البلاد، ويواجه انتقادات عديدة من جانب القوى الاحتجاجية المناهضة للحكومة في لبنان.

المصدر | الخليج الجديد