الثلاثاء 25 أغسطس 2020 11:23 ص

تم تأكيد إصابة مريض في هولندا وآخر في بلجيكا بفيروس "كورونا"، بعد أشهر من شفائهما منه، بحسب ما ذكرت هيئة الإذاعة الهولندية "NOS"، الثلاثاء، نقلا عن علماء الفيروسات.

جاء ذلك في أعقاب تقرير هذا الأسبوع من قبل باحثين في هونج كونج عن إصابة رجل مرة أخرى بعد 4 أشهر ونصف من إعلان تعافيه.

ونقلت "NOS" عن عالمة الفيروسات "ماريون كوبمانز" قولها إن الهولندي كان مسناً يعاني من ضعف في جهاز المناعة.

وقالت إن الحالات التي يكون فيها الأشخاص مرضى بالفيروس لفترة طويلة ثم يتفجر مرة أخرى معروفة بشكل أفضل.

لكن عودة العدوى الحقيقية، كما في حالات هولندا وبلجيكا وهونج كونج، تتطلب اختبارًا جينيًا للفيروس في كل من العدوى الأولى والثانية لمعرفة ما إذا كانت حالتا الفيروس تختلفان قليلاً.

وقالت "كوبمانز" وهي مستشارة للحكومة الهولندية إن عودة العدوى كانت متوقعة.

وأضافت: "أن تعود العدوى مرة أخرى لشخص فهذا لا يجعلني متوترة.. علينا أن نرى ما إذا كان ذلك يحدث كثيرًا".

ونقلت "NOS" عن عالم الفيروسات "مارك فان رانست" قوله إن المريض البلجيكي كان يعاني من أعراض خفيفة، لكنه أضاف "إنها ليست أنباء جيدة".

وقال إن الحالة تظهر أن الأجسام المضادة التي طورها المريض أثناء التعرض الأول لم تكن كافية لمنع حدوث حالة ثانية مع اختلاف طفيف في الفيروس.

وتابع أنه لم يتضح ما إذا كانت مثل هذه الحالات نادرة أو ما إذا كان هناك "العديد من الأشخاص الذين يمكن أن يصابوا مرة أخرى بعد 6 أو 7 أشهر".

وبلغ عدد الإصابات في بلجيكا أكثر من 82 ألفا، توفي منهم نحو 10 آلاف، بينما بلغ عدد الإصابات في هولندا 67 ألفا توفي منهم أكثر من 6 آلاف شخص.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات