الخميس 27 أغسطس 2020 03:40 ص

قال المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، إن الرئيس الجزائري "عبدالمجيد تبون" جدد دعمه للحكومة المعترف بها دوليا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي أجراه الرئيس الجزائري برئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق "فائز السراج"، مساء الأربعاء.

وخلال الاتصال، ثمن "تبون" ما تضمنته البيانات التي صدرت والتي تؤكد على الحل السياسي للأزمة الليبية، وعلى إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في أسرع وقت ممكن.

من جانبه أعرب "السراج" عن تقديره لدور الجزائر الداعم المستمر لأمن واستقرار ليبيا، مؤكدا على عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين، بحسب ما أورد المجلس الرئاسي عبر صفحته الرسمية بـ"فيسبوك".

والجمعة الماضي، رحبت الجزائر، في بيان لوزارة الخارجية، بإعلان الأطراف المتنازعة في ليبيا عن وقف إطلاق النار، وتفعيل العملية السياسية، عبر حوار جامع يفضي إلى إنهاء الأزمة الليبية.

بدوره، أشاد – آنذاك – وزير الداخلية بحكومة الوفاق الليبية، "فتحي باشاغا"، بموقف الجزائر الداعم للتسوية السياسية في ليبيا.

وكتب "باشاغا" عبر حسابه بـ"تويتر"، مؤكدا أن "‏الموقف الجزائري الداعم للسلام في ليبيا معتبر ومحل تقدير واعتزاز"، مضيفا "نتطلع دائما لدور جزائري فاعل للدفع بعملية السلام والوفاق في ليبيا".

وباتت الجزائر أحد أبرز الأطراف المؤهلة للعب وساطة حقيقية في ليبيا، بعد تطويرها لعلاقات جيدة مع حكومة الوفاق، والحكومة الأخرى التي تدين بالولاء للواء المتقاعد "خليفة حفتر" في الشرق الليبي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات