الجمعة 28 أغسطس 2020 09:51 م

صرحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، بالاستخدام الطارئ لفحص المولد المضاد السريع الخاص بشركة "Abbott"، والذي يمكن أن يعطي نتائج للإصابة بفيروس "كورونا" المستجد في غضون دقائق.

ووفق الإدارة، فإن الفحص الجديد سيكلف 5 دولارات، وهو بحجم بطاقة الائتمان تقريبًا، حيث إن تصميمه مشابه لبعض اختبارات الحمل.

وقال العضو المنتدب ومدير مركز إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للأجهزة والصحة الإشعاعية "جيف شورن"، الجمعة: "يعد الاختبار الجديد، إضافة مهمة للاختبارات المتاحة، لأنه يمكن قراءة نتائجه في دقائق، ومباشرة من بطاقة الاختبار".

وأضاف: "هذا يعنى أن الناس سيعرفون ما إذا كانوا مصابين بالفيروس، الوقت الفعلي تقريبًا، نظرًا لتصميمه البسيط".

وعن طريقة عمله، يقول "شورن"، إن أحد مقدمى الرعاية الصحية يقوم بمسح أنف المريض، وتدوير العينة على بطاقة اختبار، مع إضافة كاشف اختبار بعد الانتظار لمدة 15 دقيقة.

يقرأ مقدم الرعاية الصحية النتائج مباشرة من بطاقة الاختبار، فسطر واحد يشير إلى نتيجة سلبية، بينما يشير سطرين إلى نتيجة إيجابية، حسب "شورن".

ويمكن استخدام هذا الاختبار في أماكن الرعاية، مثل عيادة الطبيب أو غرفة الطوارئ أو بعض المدارس، وتم ترخيصه للاستخدام في المرضى المشتبه بإصابتهم بـ(كوفيد-19) من قبل مقدم الرعاية الصحية الخاص بهم، في غضون 7 أيام من ظهور الأعراض.

وبالنظر إلى الطبيعة البسيطة لهذا الاختبار، فمن المحتمل أن تكون هذه الاختبارات متاحة على نطاق واسع.

ووفقًا للشركة المصنعة للاختبار "Abbott"، فإنها تخطط لإجراء ما يصل إلى 50 مليون اختبار شهريًا فى الولايات المتحدة، مع بداية أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

المصدر | الخليج الجديد