الاثنين 7 سبتمبر 2020 05:49 م

دشنت القوات الجوية المصرية جسرا جويا لنقل مواد الإغاثة لمتضرري السيول في السودان.

ونشر المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة المصرية مقطع فيديو يظهر إقلاع طائرة نقل عسكرية من قاعدة شرق القاهرة الجوية متجهة إلى مطار الخرطوم.

وجرى تحميل الطائرة بكميات كبيرة من المواد الغذائية والمستلزمات الطبية والأدوية مقدمة من مصر إلى دولة السودان.

وقال المتحدث العسكري إن ذلك جاء في إطار الدعم والتضامن مع الدول الشقيقة والصديقة.

فى سياق متصل، أقلعت طائرة نقل عسكرية من قاعدة شرق القاهرة الجوية إلى مطار جوبا محملة بكميات كبيرة من المواد الغذائية والمستلزمات الطبية والأدوية والخيام المقاومة للأمطار، لإغاثة المتضررين في جنوب السودان.

من جانبه، أعرب الجانب السوداني عن عميق الشكر والامتنان بالجهود المبذولة من مصر والوقوف بجانبها فى أوقات المحن والأزمات.

كما قدم المسؤولون بدولة جنوب السودان الشكر للقاهرة.

وأعلن مجلس الأمن والدفاع السوداني، البلاد منطقة كوارث طبيعية، وفرض حالة طوارئ لثلاثة أشهر، وشكل مجلس الوزراء لجنة عليا لمعالجة آثار الفيضانات والسيول.

وغمرت المياه منازل آلاف المواطنين، أجلي سكانها إلى مناطق مجاورة، في أوضاع إنسانية في غاية السوء، وانعدام وسائل الإيواء والمعينات الطبية، بما يهدد بتفشي الأمراض الناجمة عن الفيضانات، في وقت انتشر فيه مئات المتطوعين من شباب الأحياء المجاورة لنهر النيل لمراقبة الحواجز الرملية، وردم أي تسريب محتمل، فيما شرع كل من منظمات المجتمع المدني والمتطوعين في عمليات إنقاذ شاقة.

وارتفعت حصيلة ضحايا السيول والأمطار، لأكثر من 101 وفاة، و46 إصابة، منذ بداية فصل الأمطار الخريفية في يونيو/حزيران الماضي.

المصدر | الخليج الجديد