الجمعة 11 سبتمبر 2020 01:02 ص

أحرق متظاهرون ليبيون، الخميس، صور قائد قوات شرق ليبيا الجنرال المتقاعد "خليفة حفتر"، خلال اجتجاجات غاضبة، على تردي الخدمات وتدني مستوى المعيشة في مدينة بنغازي (شرقي البلاد).

وأظهرت مقاطع مصورة، تداولها ناشطون عبر منصات التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام محلية، متظاهرين بالمئات في بنغازي، يقطعون طرقا ويضرمون النار في إطارات سيارات.

وهتف المتظاهرون بشعارات عدة من قبيل: "ما نبو (لا نريد) غير كرامتنا.. فيها عشنا ولا (أم) متنا"، و"نوضي نوضي (ثوري ثوري) يا بنغازي.. سرقوا فلوسك فيش تراجي (ماذا تنتظرين؟)".

فيما بث آخرون، مقاطع مصورة لهم وهم يحرقون صور "حفتر".

وتداول ناشطون مقطعا مصورا، تضمن بيانا باسم شباب مدينة بنغازي، طالبوا فيه بـ"إسقاط جميع أجسام الدولة التي عجزت عن خدمة المواطنين".

وظهر شاب محاط بمئات المتظاهرين خلال قراءة البيان، قائلا: "نحن شباب مدينة بنغازي، خرجنا للمطالبة بحقوقنا الطبيعية، وتحقيقا للعدالة الاجتماعية التي سقط في سبيلها آلاف الشهداء".

وأضاف: "في ظل الغياب التام لمؤسسات الدولة، وتحقيقا لطموح الشباب وثأرا لشهدائنا، فإننا لا نملك إلا طلبا وحيدا وهو سقوط كل أجسام الدولة".

ويقول ليبيون في بنغازي الخاضعة لسيطرة الانقلابي "حفتر"، إن المدينة تشهد انقطاعا للتيار الكهربائي يمتد لفترات طويلة يوميا، فضلا عن ارتفاع أسعار الوقود والسلع والمواد الغذائية.

المصدر | الخليج الجديد