الجمعة 11 سبتمبر 2020 08:59 م

اعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"، أن اتفاق التطبيع بين (إسرائيل) والبحرين، سيمثل "عهدا جديدا للسلام".

وقال "نتنياهو"، في بيان متلفز، الجمعة: "خلال سنوات طويلة كنا نستثمر في السلام، والآن السلام سيستثمر فينا، وسيجلب استثمارات كبيرة إلى الاقتصاد الإسرائيلي، وهذا مهم جدا".

وأضاف: "يا مواطني (إسرائيل).. أبشركم بأن هذا المساء سنتوصل إلى اتفاقية سلام أخرى مع دولة عربية أخرى، مع البحرين.. تنضم هذه الاتفاقية إلى اتفاقية السلام التاريخية مع الإمارات".

واعتبر "نتنياهو"، أن "هذا عصر جديد من السلام.. السلام مقابل السلام.. الاقتصاد مقابل الاقتصاد".

وأشار إلى أنه "تم إنجاز كل هذه الاتفاقيات بفضل عمل دؤوب للغاية تم القيام به وراء الكواليس على مدار سنوات، ولكن هذه الجهود قد نضجت بفضل المساعدة المهمة التي قدمها صديقنا الرئيس الأمريكي (دونالد) ترامب".

والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب"، تطبيع العلاقات بين البحرين و(إسرائيل)، وذلك بعد أقل من شهر على خطوة مماثلة للإمارات.

وقال بيان أمريكي بحريني إسرائيلي، إن المنامة ستشارك في حفل توقيع الاتفاق بين (إسرائيل) والإمارات، الثلاثاء المقبل.

والبحرين حليف وثيق للسعودية والإمارات، وتستضيف مقر البحرية الأمريكية في المنطقة، واستضافت العام الماضي، مؤتمرا تحت عنوان "السلام من أجل الازدهار"، وهو ما يمثل الشق الاقتصادي لـ"صفقة القرن"، التي أعلنتها الإدارة الأمريكية، وتواجه غضبا فلسطينيا كونها تفرغ القضية من مضمونها.

والبحرين هي رابع دولة تقيم علاقات رسمية مع (إسرائيل)، بعد مصر والأردن والإمارات.

المصدر | الخليج الجديد