الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 05:43 ص

قال زعيم جماعة "أنصار الله" اليمنية (الحوثيين)، "عبدالملك الحوثي"، إن السعودية والإمارات أصبحوا اليوم "أعداء للأمة وخطرا عليها"، متهما إياهما بممارسة دور تخريبي في المنطقة.

وأضاف "الحوثي" في كلمة بثها تليفزيون "المسيرة" التابع للجماعة: "السعودية والإمارات يحملان راية النفاق، والولاء والتبعية لأعداء الأمة، ولعب الدور التخريبي داخلها"، منتقدا خطوات التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

وتابع: "الصهاينة والأمريكان يحرقون القرآن ويسيئون للرسول الأعظم بشكل مباشر ويتآمرون على مقدسات الأمة في فلسطين ومكة والمدينة، ووصلت بهم الإساءة إلى إدخال الصهاينة إلى المسجد النبوي الشريف".

وأردف: "المتجهون في صف أعداء الأمة، موقفهم اليوم كما موقف هشام بن عبدالملك حين انزعج من انتهار اليهودي الذي شتم رسول الله. النظام السعودي والإماراتي وآل خليفة وأمثالهم الذين يقفون في صف عدو الأمة، أصبحوا اليوم أعداء لها وخطرا عليها".

وحذر "الحوثي" من أن الجامعة العربية ستكون جبهة واحدة وصريحة مع الصهاينة، داعيا إلى مواصلة التصدي للعدوان من أجل كسب الشرف والفوز في الدنيا والآخرة.

ومنذ مارس/آذار 2015، يدعم تحالف عسكري عربي، بقيادة السعودية والإمارات، القوات الحكومية اليمنية في مواجهة الحوثيين المسيطرين على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات