الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 12:16 م

أفادت مصادر حقوقية، بوفاة معتقل مصري جديد، داخل سجن شبين الكوم العمومي، بمحافظة المنوفية (دلتا النيل).

وفارق "عبدالمقصود شلتوت" الحياة، أمس الإثنين، جراء الإهمال الطبي، حيث كان مصابا بجلطة أقعدته عن الحركة.

ويعد "شلتوت"(مدرس ثانوي)، الضحية رقم 61 بالسجون المصرية، منذ بداية العام الجاري.

واعتقل "شلتوت" (59 عاما)، في 20سبتمبر/أيلول 2019، دون أسباب.

ولم يصدر عن مصلحة السجون المصرية، أي بيان بشأن واقعة وفاة "شلتوت" الذي يعد أحد مؤسسي معهد الدعاة بمركز تلا، بالمحافظة ذاتها.

وأحصت منظمات حقوقية مصرية، 61 حالة وفاة نتيجة الإهمال الطبي المتعمد داخل السجون المصرية منذ بداية عام 2020، وكان غالبيتهم محتجزين على ذمة قضايا سياسية.

ويواجه العديد من المعتقلين السياسيين في عهد الرئيس "عبدالفتاح السيسي"، خطر الموت؛ بسبب الإهمال الطبي المتعمد وغياب الرعاية الصحية التي فاقمتها جائحة "كورونا".

المصدر | الخليج الجديد