قال الرئيس "دونالد ترامب"، الأحد (السبت بتوقيت واشنطن)، إنه سيعلن مرشحه للمحكمة العليا قريبا، ليكون خلفا لقاضية المحكمة العليا "روث بادر جينسبرج"، التي تم الإعلان عن وفاتها، مساء الجمعة.

جاء ذلك في تصريحات صحفية، قال فيها إن ذلك يمكن أن يحدث خلال الأسبوع المقبل، وأنه من المحتمل بصورة كبيرة أن يتم ترشيح سيدة لهذا المنصب.

وكتب "ترامب" على "تويتر"، في وقت سابق، أن الجمهوريين "وُضعوا في موقع القوة ومن هنا تأتي أهمية اتخاذ قرارات لصالح الأشخاص الذين انتخبونا بكل فخر، وأهمها هو اختيار قضاة المحكمة العليا للولايات المتحدة".

وأضاف: "لا يجب أن نتأخر في تنفيذ هذا الالتزام".

ومن المتوقع أن يقوم "ترامب" بتعيين بديل جمهوري لـ"جينسبيرج".

 وتعهد زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ "ميتش ماكونيل"، الجمعة، بعد ساعة فقط من إعلان المحكمة العليا وفاة "جينسبيرج"، بأنه سيجري تصويتا على من سيرشحه ترامب" لملء المنصب الشاغر.

وتوفيت "جينسبرج"، وهي من رموز الدفاع عن حقوق المرأة ومن أيقونات الليبراليين الأمريكيين، في منزلها بواشنطن بسبب مضاعفات سرطان البنكرياس النقيلي، بعد أن استمرت في عملها بالمحكمة نحو 27 عاما.

وتمنح وفاة "جينسبرج" لـ"ترامب"، الذي يسعى لإعادة انتخابه في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، فرصة لتعزيز الأغلبية المحافظة في المحكمة بتعيين شخصية ثالثة في وقت تشهد فيه البلاد انقسامات حادة مع اقتراب موعد انتخابات الرئاسة.

وكان "ترامب" قد عين اثنين من المحافظين في المحكمة العليا التي يحتفظ المعينون فيها بمناصبهم مدى الحياة.

وتعيينات المحكمة العليا الأمريكية تتطلب موافقة مجلس الشيوخ الذي يسيطر عليه حاليا الجمهوريون الذين ينتمي "ترامب" إليهم.

المصدر | وكالات