الأربعاء 23 سبتمبر 2020 04:35 م

منع تطبيق "زووم" بث مؤتمر لجامعة أمريكية عبر منصته؛ بسبب مشاركة المناضلة الفلسطينية "ليلى خالد"، بسبب مزاعم بحظر مساعدة المنظمات الإرهابية.

جاء ذلك حسبما أفاد بيان صادر عن الشركة المتخصصة في البث المرئي عبر الإنترنت للتعليق على الواقعة.

وأكد البيان منع المنصة مؤتمرا لجامعة سان فرانسيسكو الأمريكية، مرجعا السبب وراء ذلك إلى مشاركة المناضلة الفلسطينية "ليلى خالد".

ولفت البيان إلى أن القرار اتخذ استنادا إلى القانون الاتحادي الذي يحظر المساعدات للمنظمات "الإرهابية"، وبسبب انتماء "ليلى" لإحداها.

وتعتبر "ليلى خالد" وهي من مواليد مدينة حيفا شمال فلسطين العام 1944، أول امرأة تقوم بخطف طائرة، في أغسطس/آب 1969 حيث قامت بخطف طائرة شركة TWA الأمريكية وتحويل مسارها إلى سوريا، بهدف إطلاق سراح المعتقلين في فلسطين، ولفت أنظار العالم إلى القضية الفلسطينية.

وبعد فترة قامت بمحاولة خطف طائرة شركة العال الإسرائيلية التي هبطت في لندن. ما نجحت خالد بمحاولتها وألقي القبض عليها وأفرج عنها بعد ذلك وتعيش الآن في الأردن مع زوجها ووولديها، وهي حالياً عضو في المجلس الوطني الفلسطيني.

ولفت موقع القناة السابعة الإسرائيلية، إلى أن ناشطين يهودا في أمريكا يقفون خلف التحريض، منوها إلى أن القرار اتخذ بعد تلقي الشركة شكاوى ضد استضافة المؤتمر عبر منصة زووم.

وقالت صحيفة "القدس" الفلسطينية، إن "المناضلة ليلى خالد كان من المقرر أن تتحدث عن قضايا قانونية واجتماعية، وليست لها علاقة بالسياسية، وذلك بصفتها قائدة نسوية رائدة".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات