الخميس 24 سبتمبر 2020 07:46 م

قال رئيس مجلس نواب طبرق شرقي ليبيا "عقيلة صالح"، إن قوات شرق ليبيا جاهزة للدفاع عن البلاد، مشددا على أنه والجنرال "خليفة حفتر" في مسار واحد لحل الأزمة الليبية.

وفي حديث مع قناة "العربية" السعودية، قال "صالح" إنه وبمجرد تكوين السلطة "ستندمج القوات المسلحة الليبية".

وأضاف "لا يجوز أن يكون رئيس المجلس الرئاسي ورئيس الحكومة من إقليم واحد".

وأشار إلى أن "كل إقليم ليبي سيقوم بتسمية ممثله في المجلس الرئاسي".

وبين أن "إعلان القاهرة هو الأقرب لحل الأزمة الليبية بكل حيادية".

ولفت "صالح" إلى أن "لقاءه مع حفتر برعاية مصرية كان لدعم الحل السياسي وتوحيد مؤسسات ليبيا".

وتعاني ليبيا من فوضى أمنية وصراع على السلطة بين الحكومة في طرابلس المعترف بها من المجتمع الدولي، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها مجلس النواب وقوات "خليفة حفتر"، منذ توقيع اتفاق الصخيرات في 2015.

وتعقدت الأزمة الليبية بعدما شن "حفتر" المدعوم من مصر والإمارات هجوما في أبريل/نيسان من العام الماضي على طرابلس بهدف السيطرة عليها، وهو الهجوم الذي استمر لأكثر من عام، قبل أن يعلن الطرفان وقفا لإطلاق النار بعد مفاوضات دولية عديدة.

وأجريت محادثات مؤخرا بين الأطراف الليبية في مدينة بوزنيقة، جنوب العاصمة المغربية الرباط، بحضور ممثلين عن المجلس الأعلى للدولة في ليبيا بطرابلس ومجلس النواب بطبرق، للاتفاق حول تثبيت اتفاق وقف إطلاق النار.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات