السبت 17 أكتوبر 2020 03:54 م

بحث ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان"، السبت، مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، ملف أسواق الطاقة وتنفيذ اتفاقات "أوبك+".

وحسب بيان صادر عن الكرملين، أكد الجانبان "استعدادهما لمواصلة التعاون الوثيق في هذا المجال للحفاظ على الاستقرار في سوق الطاقة العالمي".

كما بحث الزعيمان التعاون لمكافحة انتشار عدوى فيروس "كورونا"، وآفاق استخدام اللقاح الروسي "سبوتنيك 5"، في السعودية.

وهذا هو الاتصال الثاني بين الزعيمين، خلال أيام، حيث جرى خلال اتصال الثلاثاء الماضي، بين "بن سلمان" و"بوتين" بحث أوضاع أسواق الطاقة العالمية، حسب بيان الكرملين.

وكان نزاع نفطي بين الرياض وموسكو، في مارس/آذار الماضي، أدى إلى انهيار أسعار النفط بشكل غير مسبوق.

وسبق أن اتفقت الدول المشاركة في "أوبك+"، في 12 أبريل/نيسان الماضي، على خفض إنتاج النفط بمقدار 9.7 ملايين برميل يوميا، في شهري مايو/أيار ويونيو/ حزيران، وبمقدار 7.7 ملايين برميل في النصف الثاني من العام الجاري، وبمقدار 5.8 ملايين برميل حتى نهاية أبريل/نيسان 2022.

وتأتي التخفيضات بالمقارنة مع إنتاج أكتوبر/تشرين الأول 2018 كقاعدة مرجعية لعملية الخفض.

وأخذت روسيا والسعودية على عاتقهما النسبة الأكبر من كمية الخفض.

المصدر | الخليج الجديد