الأحد 18 أكتوبر 2020 04:21 ص

أكد المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية، المصري "محمد البرادعي"، السبت، أنه لا يحق لأحد التشكيك في واقعة محرقة الهولوكوست  باعتبارها "جريمة إبادة جماعية بشعة".

وقال "البرادعي"، في تغريدة عبر "تويتر"، السبت: "من حق كل إنسان أن يدافع عن فكره ومعتقده ضد أي إساءة ولكن ليس من حقه أن يلجأ إلى العنف".

وأضاف "البرادعي" أنه "من حق كل إنسان أن يدين السياسات الإسرائيلية العنصرية ضد الشعب الفلسطيني ولكن ليس من حقه أن يشكك في الهولوكوست كجريمة إبادة جماعية بشعة"، مشيرا إلى أن "التفكير العقلاني الأخلاقي هو المدخل للدفاع عن كل قضايانا".

ويُطلق اسم "الهولوكوست" على الإبادة الجماعية لجاليات يهودية في أوروبا خلال الحرب العالمية الثانية على يد النظام النازي الألماني بزعامة "أدولف هتلر".

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات