الأحد 18 أكتوبر 2020 06:38 ص

أكدت السفيرة الأمريكية لدى الكويت "ألينا رومانوسكي" التزام الولايات المتحدة بأمن البلد الخليجي باعتباره "أحد صناع السلام في المنطقة"، مشيرة إلى أن بلادها زودت الكويت بأول طائرة عسكرية من طراز  "F/ A 18 Super Hornet"، صنعت خصيصا لقواتها الجوية، إضافة إلى تزويد القوات البرية بـ218 دبابة من طراز "M1A2".

وذكرت "ألينا"، في حوار أجرته مع صحيفة "الأنباء" الكويتية، أن واشنطن حريصة على ضمان جاهزية قوات الكويت المسلحة بأحدث المعدات، مشيرة إلى أن بلادها بصدد توسيع نطاق التدريب الاحترافي.

وأضافت أن الولايات المتحدة تولي علاقاتها الأمنية مع الكويت أهمية خاصة، "إذ تعملان معاً على مكافحة الإرهاب وردع العدوان الخارجي"، حسب قولها.

واعتبرت السفيرة الأمريكية أن القيادة القوية لأمير الكويت الراحل "صباح الأحمد الجابر الصباح" أدت دوراً جاداً في تعزيز الاستقرار والأمن الإقليميَّين، مضيفة: "لطالما كانت الكويت قوة مهمة في تعزيز الوحدة بين دول مجلس التعاون الخليجي والبحث عن سبل لرأب الصدع، وكعضوة نشطة في التحالف الدولي لهزيمة (تنظيم الدولة الإسلامية) داعش، ساعدت الكويت في ضمان هزيمة دائمة له".

وسبق أن وصفت السفيرة الأمريكية لدى الكويت العلاقات الأمريكية-الكويتية بأنها "تمر بأقوى مراحلها"، مشيرة إلى أن البلدين يعملان معاً على تشجيع اتخاذ خطوات إيجابية بين جميع الأطراف في دول مجلس التعاون الخليجي.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة والكويت ترتبطان بعلاقات قوية في مجالات عدة، أبرزها التعاون الأمني والعسكري، خاصة مع وجود قاعدة عسكرية أمريكية كبيرة في الكويت يزيد عدد جنودها على 9 آلاف جندي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات