الأربعاء 21 أكتوبر 2020 03:17 م

تسلم الجيش اللبناني، الأربعاء، ذخائر حية من عيارات متنوعة مقدمة من تركيا، خلال مراسم رسمية بالعاصمة بيروت.

وأفاد مراسل الأناضول، بأن الجيش اللبناني نظم حفلا لاستلام حاوية من الذخيرة الحية مقدمة من تركيا، بمديرية الهندسة التابعة له في بيروت.

وشارك بالحفل السفير التركي لدى لبنان "هاكان تشاكل"، والملحق العسكري التركي "بيرام بويان"، والعميد الركن "زياد نصر"، نائب رئيس الأركان اللبناني للتجهيز، ممثلا عن قائد الجيش العماد "جوزاف عون".

وقال العميد ركن "نصر"، في كلمته خلال الحفل، إن "الذخائر التي نتسلمها اليوم مهمة لتعزيز قدرات الجيش وخاصة في مجال العمليات الأمنية التي تقوم على المقاتل الفردي".

وأضاف: "هذه العمليات تشكل جزءا أساسيا من جهود الجيش لصون الاستقرار ومكافحة الإرهاب والتصدي للاعتداءات الخارجية".

واعتبر أن مبادرة أنقرة "نابعة من الثقة التي توليها تركيا لنا".

وأعرب "نصر"، عن شكر قائد الجيش اللبناني للسلطات التركية على هذه الهبة، متمنيا استمرار التعاون الفعال بين الجيشين التركي واللبناني وتحقيق عدة خطوات مستقبلية بغية توثيق العلاقات بين الجانبين.

من جهته، قال السفير التركي في لبنان، إن أنقرة "مهتمة بتعزيز العلاقات مع لبنان في كل المجالات".

وأكد "تشاكل"، أن "الدعم التركي للمؤسسة العسكرية اللبنانية سيستمر"، ورأى أن تعزيز العلاقات العسكرية بين البلدين سيعزز العلاقات في بقية المجالات.

وفي مارس/آذار 2018، سلمت السفارة التركية لدى بيروت، الجيش اللبناني 147 قطعة غيار للدبابات ولناقلات الجنود المدرعة، تصل قيمتها إلى مليون دولار.

وأدرجت تركيا لبنان في "برنامج المساعدة العسكرية الخارجية التركي" في العام 2015.

وتعهدت تركيا، خلال مؤتمر "روما 2" في مارس/آذار 2018، بدعم القوات المسلحة اللبنانية عبر توسيع مساعداتها العسكرية للمؤسسات الأمنية اللبنانية في السنوات المقبلة.

المصدر | الأناضول