السبت 24 أكتوبر 2020 12:59 م

قال وزير الدفاع التركي "خلوصي أكار"، إن اختبارات بلاده لمنظومة إس-400  لا تعني ابتعادها عن الناتو.

وأضاف "نواصل الالتزام بالضوابط والاستعدادات لنظام التحكم الذي نوفره كما هو مخطط له".

وأكد أن "توفير هذا النظام واختبار نظام الضوابط والتحكم لا يعني الابتعاد عن حلف شمال الأطلسي بالنسبة لتركيا".

وكان الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، أكد الجمعة، أن بلاده نفذت الاختبارات بالفعل، في 16 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وقال "أردوغان"، إن "هذه الاختبارات صحيحة، لقد أجرينا ونُجرِي اختبارات على منظومة (إس-400)، ولا نهتم بالمواقف الأمريكية في هذا الصدد".

وترى أمريكا أن منظومة الصواريخ الروسية الصنع، تشكل خطرًا على طائرات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي؛ من خلال جمع المعلومات الاستخباراتية وإعادتها إلى موسكو.

والجمعة الماضي، أصدرت تركيا إخطار تقييد المجال الجوي والبحري قبالة ساحلها على البحر الأسود، للسماح بإجراء اختبارات إطلاق، تشمل منظومة الدفاع الروسية "إس-400"، بعد أسبوع من نقلها إلى المنطقة.

وتعارض الولايات المتحدة بشدة، شراء المنظومة من موسكو؛ على أساس أن صواريخ "إس-400" تهدد أنظمة الدفاع التابعة لحلف الأطلسي، وتهدد بفرض عقوبات عليها.



 

المصدر | الخليج الجديد