الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 04:45 م

أعلن وزير خارجية إسرائيل "غابي أشكنازي"، الثلاثاء، أن بلاده تبحث تشكيل تحالف إقليمي مع اليونان وقبرص الرومية.

جاء ذلك في تصريح للوزير على "تويتر" عقب اجتماع بالعاصمة اليونانية أثينا مع نظيريه اليوناني "نيكوس ديندياس" والقبرصي "نيكوس كريستودوليديس".

وأضاف "أشكنازي" أنه طلب، خلال الاجتماع، فتح سماء قبرص (الرومية) أمام إسرائيل، معلقا: "آمل أن يكون هذا الاتفاق ناجحا بقدر نجاح اتفاقنا مع اليونان".

من جانبه، أعلن وزير الخارجية اليوناني "نيكوس ديندياس" أنها تريد التوسع في شراكات التجارة والطاقة والجيش مع إسرائيل ودول أخرى في المنطقة؛ لمواجهة ما تعتبرها سياسة عدائية من جانب الجارة تركيا.

وأضاف: "لن تعود منطقتنا إلى القرن التاسع عشر"، واصفا العلاقات اليونانية القبرصية الإسرائيلية بأنها "ضمان للأمن في المنطقة".

واعتبر أن اليونان وقبرص الرومية وإسرائيل تخلق "جغرافيا جديدة للتفاهم، تتجاوز الصور النمطية القديمة، وتعيد تشكيل خريطة منطقتنا".

وشدد على أن المخطط مدعوم بقوة من قبل كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة؛ "لأنه تأسس على صرح الشرعية الدولية"، حسب تعبيره.

وتابع الوزير اليوناني: "لسوء الحظ، يُعقد اجتماعنا تحت ضغط الإجراءات الجديدة غير القانونية من جانب تركيا (...) في غضون أيام قليلة، تحاول تركيا مرة أخرى من خلال أفعالها نسف أي احتمال للحوار البناء من خلال الانخراط بشكل غير قانوني في مناطق داخل الجرف القاري اليوناني لإجراء عمليات مسح زلزالية غير قانونية".

وأكد "دندياس"، كما فعل نظراؤه من قبرص وإسرائيل، أنهم منفتحون تماما على سياسة توسيع التعاون الثلاثي ليشمل دولا أخرى في المنطقة.

وتتضمن مشروعات التعاون بين الدول الثلاثة إنشاء شبكة اتصال كهربائية مخطط لها بين إسرائيل وقبرص الرومية وجزيرة كريت اليونانية بكابل تحت البحر بنهاية العام 2023.

وتبحث إسرائيل واليونان وقبرص الرومية منذ عدة سنوات إقامة خط أنابيب لنقل الغاز الإسرائيلي الى أوروبا.

وتجمع البلدان الثلاثة خلافات مع تركيا حول مصادر الطاقة في شرق البحر المتوسط، وتجري اجتماعات بانتظام لتعزيز التعاون فيما بينها.

وتتهم أنقرة اليونان وقبرص الرومية بالسعي إلى إبعاد تركيا وجمهورية شمال قبرص (تعترف بها أنقرة فقط)، عن الثروات الطبيعية الموجودة في البحر المتوسط، وحبس تركيا في مساحة بحرية ضيقة على ضفاف خليج أنطاليا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات