السبت 21 نوفمبر 2020 03:14 م

استعرض وزير الدفاع بحكومة الوفاق الوطني الليبية، المعترف بها دوليا، "صلاح الدين النمروش"، الدفعة الأولى لخريجي مركز تدريب عمر المختار، مشيرا إلى أن ذلك "ثمرة التعاون المشترك الليبي التركي".

وعبر "النمروش" عن افتخار الوزارة بتخريج الدفعة الأولى للمركز، معتبرا أنه الخطوة الأولى في مسيرة بناء جيل جديد للجيش الليبي متسلح بالعلم والمعرفة والتقنية.

كما أكد "النمروش" في تغريدات له على حسابه الرسمي، عزمه توظيف "طاقات شبابنا المهدورة، مجددين الثقة فيهم، عاقدين على عزائمهم الآمال".

وقال الوزير إن تعاون الجمهورية التركية مع الدولة الليبية يتجسد "اليوم في أولى دفعات مركز عمر المختار، مستلهمين تعاضد أجدادنا ذات تاريخ في ذات المكان".

وأضاف أن الأجداد من البلدين تعاضدا في المكان نفسه عندما تصدوا مجتمعين "لقوى الغزو والعدوان والتآمر على وطننا، فسالت الدماء واختلطت فروت هذه الأرض".

وذكر "النمروش" أن الدفعة الأولى لمركز تدريب عمر المختار، هم "طليعة من شباب ليبيا يثبتون لأنفسهم وللعالم أجمع بأنهم قادرون على مواكبة العلم وتطوره".

وأكد الوزير أن أولئك الشباب "عازمون على تسخير عقولهم قبل أجسادهم للدفاع عن وطنهم، وبالإرادة الصادقة سنأخذ بأيديهم، وتتصدى بهم ومعهم لكل من يحاول تشتيتهم وتهميشهم وشيطنتهم".

المصدر | الخليج الجديد