الأحد 22 نوفمبر 2020 10:17 ص

أدانت وزارة الخارجية الإيرانية، الأحد، زيارة وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو" للمستوطنات الإسرائيلية وللجولان، مؤكدة أن الزيارة "جاءت نتيجة خيانة بعض حكام الدول العربية".

ورأى المتحدث باسم الخارجية الإيرانية "سعيد خطيب زاده"، أن "زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى الأراضي المحتلة ما كانت لتحدث لولا خيانة بعض حكام الدول العربية"، وفقا لوكالة "تسنيم" الإيرانية.

وقال "خطيب زاده" إن "وزير الخارجية الأمريكي على وشك نهاية مسؤوليته، فهو يقوم بهكذا زيارات لمتابعة سياساته وسياسات أمريكا الفاشلة".

وأضاف أن "زيارة وزير الخارجية الأمريكي للأراضي المحتلة مريرة، ولولا خيانة بعض الحكام، لما زار هذا الوزير الأراضي المحتلة.. إيران تدين هذه الزيارة وتدين تصريحاته (بومبيو) أيضا".

والأربعاء، زار "بومبيو"، إسرائيل، وقام بزيارة بعض المستوطنات في الضفة، وهضبة الجولان السوري المحتل. 

وقال وزير الخارجية الأمريكي، إن هضبة الجولان جزء من إسرائيل، متابعا: "فكرة أن الجولان جزء من إسرائيل، هي حقيقة لا يمكن إنكارها".

 

المصدر | الخليج الجديد