اعتبر الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، الثلاثاء، أن الوعي في التعامل مع الوباء هو اللقاح الحقيقي لمواجهة "كورونا"؛ ما أطلق موجة سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي من أحدث تصريحات رأس النظام المصري حول التعامل مع الفيروس.

وجاء تصريح "السيسي" خلال اجتماع مع رئيس الوزراء وعدد من المسؤولين، مساء اليوم.

وذكر "السيسي" أن الدولة أطلقت مبادرة بـ100 مليار جنيه (6.4 مليارات دولار) لمجابهة آثار أزمة كورونا، مشيرا إلى أن الوباء كان له تأثير قاس على اقتصاديات العالم.

واعتبر "السيسي" أن بلاده احتفظت بجزء من النجاح بفضل برنامج الإصلاح الاقتصادي والمصريين الذين تحملوا كثيرا.

وتابع: "من فضلكم وبهدوء شديد ومن غير خوف ولا فزع، اللقاح الحقيقي الوعي في التعامل مع الوباء".

حديث "السيسي" حول أن الوعي هو اللقاح الحقيقي للفيروس، وذكر ذلك في سياق أزمات الاقتصاد وتخصيص 100 مليار جنيه، واعتبار تعامل إدارته مع أزمة الفيروس ناجحا، دفع مغردين إلى اعتبار كل ذلك تمهيدا لعدم شراء البلاد لقاح الفيروس، أو ترك ذلك متاحا للقادرين من الأثرياء دون دعمه بأي شكل.

ورد مغردون على "السيسي" بالإشارة إلى أن كثيرا من الاطباء والمتخصصين، وقادة وزعماء الدول أصيبوا بالفيروس رغم كل الإجراءات الاحترازية؛ ما يعني أن الوعي والحفاظ على إجراءات السلامة وحدها ليست كافية، خاصة مع وجود اللقاح.

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات