الجمعة 27 نوفمبر 2020 02:00 ص

تحول الظهور الأول لـ"انتصار"، زوجة الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، على الفضائيات المصرية، في موجة سخرية واسعة بين الناشطين على موقع التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك، عبر وسم حمل اسمها، تعليقا على حيثها حول تفاصيل ارتباطها بـ"السيسي" وزواجهما وبعض طباعه وصفاته.

وسخر المصريون من حديث "انتصار"، حول "السيسي"، متسائلين عن موقفها من المجازر التي ارتكبها بحق المصريين من أجل الوصول لكرسي الحكم، وهو ما يتناقض مع ما زعمته بأن من صفاته "الطيبة" و"الحنية".

وتساءل الناشطون عن قيمة المجوهرات التي ترتديها "انتصار السيسي"، في وقت يدعي زوجها أن المصريين "فقراء جدا".

ومع تصاعد السخرية، نجحت اللجان الإلكترونية المعروف بعملها مع النظام في مصر، لتصعيد وسم آخر بعنوان "شكرا للسيدة انتصار السيسي"، تضمن عبارات قالتها من اللقاء، وسط إطراء من المتابعين لها.

بيد أن الوسم تحول سريعا إلى موجة جديدة من السخرية، متسائلين عن سر هذا "الشكر"، لافتين إلى أن ما قالته "انتصار" ليس فيه أي شيء مختلف عن أي سيدة مصرية.

وقال الناشطون إن الوسم بعنوانه هذا يمثل نوعا من "التطبيل" للنظام.

ويعد هذا الظهور الأول لـ" انتصار السيسي"، على الفضائيات المصرية.

وغالبا ما تعمد السيدة الأولى، قرينة الرئيس في مصر، إلى الظهور إعلاميًا، والتواجد الدائم في الساحات السياسية أو النسائية، بيد أن "انتصار السيسي"، توارت عن الكاميرات، وسجلت حضورًا قليلًا في بعض المناسبات الرسمية القومية التي تحتم عليها التواجد.

المصدر | الخليج الجديد