الخميس 3 ديسمبر 2020 12:21 م

قال ​وزير الخارجية​ الإيراني، "​محمد جواد ظريف​"، إن "​واشنطن​ انتهكت قرارات ​مجلس الأمن​ وإدارة ​دونالد ترامب​ إدارة مارقة، وعليها التوقف عن انتهاكاتها".

وأكد "ظريف"، في كلمته،  الخميس، بالاجتماع الافتراضي لحوارات البحر المتوسط : "نحن لن نعيد التفاوض بشأن ما توصلنا إليه في ​الاتفاق النووي​، فالغرب يبيع ​السلاح​ لدول خليجية لدعم الحرب في ​اليمن​، والغرب دعم اغتيال الصحفي السعودي ​جمال خاشقجي​ ويدعم ​الإرهاب​ الإسرائيلي، وإسرائيل ارتكبت أعمالا عدائية ضدنا وآخرها اغتيال ​العالم​ النووي محسن فخري زاده".

وأشار إلى أن "قوى أمريكية وأخرى في المنطقة سعت لعرقلة المفاوضات النووية، وخطة العمل الشاملة المشتركة تسمح لنا بعدم الالتزام إذا لم تلتزم القوى الأخرى".

وأكد أن "اغتيال فخري زاده عدوان دولي وما زلنا بانتظار أن تندد به ​بريطانيا​ وفرنسا​ و​ألمانيا​".

وتابع: "في حال التزام الأوروبيين والأمريكيين بخطة العمل المشتركة سنفي بالتزاماتنا في الاتفاق النووي، لذا على واشنطن الإيفاء بتعهداتها في الاتفاق النووي دون شروط وعليها إظهار نيتها الصادقة".

وأشار إلى أن "شعبنا يموت جراء ​فيروس كورونا​ بسبب العقوبات والحرب الأمريكية علينا، وهناك قوى في المنطقة حاولت عرقلة المفاوضات النووية مع واشنطن ومتأكد أنها ستواصل تلك المحاولات، فهل جيراننا في المنطقة مستعدون للتنديد بالفظائع التي ترتكبها إسرائيل ضدنا؟".

المصدر | الخليج الجديد