السبت 12 ديسمبر 2020 02:34 م

بدأ وفد إماراتي بحريني، الجمعة، زيارة إلى إسرائيل، في خطوة احتفت بها السلطات في تل أبيب، واعتبرتها إحدى ثمار ما وصفته بالسلام.

ووصل الوفد الشبابي الإماراتي البحريني، الجمعة عبر مطار بن جوريون الدولي.

واحتفت الخارجية الإسرائيلية بالوفد، ونشر حساب "إسرائيل بالعربية" على موقع "تويتر"، مقطع فيديو يجمع الوفد بمستقبليهم من الإسرائيليين، على وجبة الشبات التقليدية في إسرائيل.

وعلق الحساب بالقول: "هكذا استقبل واحتفل ناشطون إسرائيليون وإماراتيون وبحرينيون بوجبة الشبات (السبت) التقليدية يوم أمس، ما أجمل السلام".

ويظهر في الفيديو عدد من الأشخاص من مختلف الفئات العمرية وهم يجلسون على مائدة الطعام، بينما كان الإسرائيليون، على ما يبدو، يقومون بالغناء وتقديم العشاء لضيوفهم.

قبل أن تعلق إحدى أعضاء الوفد على حسابها بالقول: "كان أول طلب لي أن أحضر لوجبة شابات أصلية... لأرى الثقافة وكان أول مكان نذهب إليه هو منزل هؤلاء الأشخاص الذين كانت ضيافتهم  لنا شيء من الخيال!!.. شابات شالوم لكل أصدقائي اليهود".

وصباح السبت، زار الوفد "متحف إسرائيل"، وتجولوا بين أركانه.

وفتحت إسرائيل الزيارة للإماراتيين إلى مدينة القدس المحتلة، دون تأشيرات، تنفيذا لاتفاق مع أبوظبي، قبل أيام، يقضي بالإلغاء المتبادل للتأشيرات.

ووقعت الإمارات والبحرين، اتفاقيتي تطبيع علاقات مع إسرائيل، منتصف سبتمبر/أيلول الماضي، برعاية أمريكية، وسط تنديد فلسطيني للخطوة التي اعتبروها "طعنة في ظهر القضية الفلسطينية".

المصدر | الخليج الجديد