الأحد 30 أغسطس 2020 03:44 م

تستعد العاصمة الإماراتية أبوظبي، خلال الأيام المقبلة، لاستقبال وفد أمني إسرائيلي رفيع المستوى، يضم قيادات من جهاز المخابرات للمهام الخارجية (الموساد)، وجهاز المخابرات الداخلية (الشاباك).

ووفق موقع "والاه" العبري، فإن الوفد الإسرائيلي الذي يترأسه الجنرال "أمير إيشل"، المدير العام لوزارة الأمن الإسرائيلية، سيبحث الجوانب الأمنية والعسكرية لاتفاق إشهار التطبيع بين أبوظبي وتل أبيب.

ولم يتم تحديد موعد زيارة الوفد إلى أبوظبي بالضبط، ويرجح أن تتم الزيارة الأسبوع المقبل أو الذي يليه.

ومن المتوقع أن يبحث الوفد، الوضع في غزة، والعلاقة مع حركة "حماس"، والدور المنتظر للقيادي الفتحاوي المفصول "محمد دحلان" مستشار ولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد".

ويحمل ضم الوفد الأمني الإسرائيلي ممثلين لجهاز "الشاباك" دلالة خاصة، على اعتبار أن هذا الجهاز مكلف بمواجهة المقاومة الفلسطينية.‏

والشهر الجاري، أعلنت الإمارات و(إسرائيل) عن تطبيع العلاقات الدبلوماسية بينهما، وسط توقعات بهرولة دول خليجية أخرى لتكرار الخطوة الإماراتية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات