الاثنين 14 ديسمبر 2020 01:26 ص

بدأت نقابة المهن التمثيلية في مصر، الأحد، التحقيق مع الممثل "محمد رمضان"، الذي أثار جدلا واسعا بعد التقاطه صورا مع شخصيات إسرائيلية في الإمارات.

وقال نقيب المهن التمثيلية المصرية "أشرف زكي" إن "رمضان" حضر إلى مقر النقابة، مساء الأحد، وخضع للتحقيق، أمام لجنة ضمت في عضويتها مستشار يشغل منصب نائب رئيس مجلس الدولة، وعضوين من مجلس نقابة المهن التمثيلية، هما "سامي مغاوري" و"أيمن عزب".

وأضاف، خلال تصريحات متلفزة، أن النقابة لم تعلن تفاصيل ذلك كونه تحقيقا وليس مؤتمرا فهو لا يحتاج إلى "ضجة إعلامية"، موضحا أن مشاركة المستشار هي الأولى له مع النقابة.

وألمح "زكي" إلى إمكانية شطب "رمضان" من النقابة، بعد ما مس بفعلته "تراب هذا البلد"، على حد وصفه، لافتا إلى صدور قرارات مماثلة ضد الفنانين "محمد شومان" و "هشام عبدالحميد"، بسبب سفرهما إلى تركيا وإعلان معارضتهما للرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي".

وتفجرت أزمة "رمضان"، الشهر الماضي، بعدما نشر المغرد الإماراتي "حمد المزروعي"، صورة أظهرته إلى جانب "رمضان" وهو يعانق المطرب الإسرائيلي "عومير آدم"، كما نشر مطرب إسرائيلي آخر، "إلعاد تسفاني"، صورة جديدة على حسابه في موقع "إنستجرام" لـ"رمضان" وهو يعانقه، معلقاً بكلمة "الملك".

واحتفت وزارة الخارجية الإسرائيلية بالصورة، وكذلك المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، "أفيخاي أدرعي"، الذي كتب بحسابه على "تويتر": "ما أجمل الفن والموسيقى والسلام! الفنان المصري القدير محمد رمضان مع الفنان الإسرائيلي عومير آدم في دبي".

وتحت وطأة الغضب الشعبي المتزايد، أصدرت نقابة الممثلين المصريين قرارا رسميا بوقف "رمضان"، عن العمل، في ظل أزمة اتهامه بالتطبيع.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات