الثلاثاء 29 ديسمبر 2020 11:34 م

أعلنت السعودية، الثلاثاء، مقتل اثنين من جنودها التابعين للحرس الوطني، على الحدود الجنوبية للمملكة مع اليمن، والتي تشهد من وقت لآخر هجمات من قبل ميليشيات الحوثيين.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس"، إن أمير جازان "محمد بن ناصر بن عبدالعزيز"، قدم تعازي ومواساة القيادة، لذوي وأسرة الجندي أول "لؤي بن حسين محمد فقيهي"، والجندي أول "فواز بن محمد بن علي حكمي".

وأوضحت أن الإثنين، قتلا "دفاعًا عن الدين والوطن في الحد الجنوبي بمنطقة جازان".

ولم توضح الوكالة الرسمية، مزيدا من التفاصيل حول تاريخ وظروف مقتل العسكريين الإثنين، غير أن جماعة "أنصار الله" (الحوثي) تعلن بشكل معتاد مقتل وإصابة جنود سعوديين في مواجهات قرب الحدود اليمنية، وقليلا ما أعلنت المملكة عن أعداد ضحاياها.

جاء الإعلان عن وفاة الإثنين، بعد يوم واحد من إعلان مقتل الجندي "عبدالعزيز بن الفيفي"، بمنطقة جازان أيضا

وعادة ما تستهدف جماعة الحوثي، المدعومة إيرانيا، والتي تسيطر على العاصمة اليمنية صنعاء وعدة محافظات أخرى، مواقع عسكرية سعودية على الحدود بين البلدين، معلنة مقتل وجرح جنود سعوديين.

ولا تعلق المملكة، عادة على هذه الأنباء التي يعلنها الحوثيون بشكل شبه يومي.

وتأتي هجمات الحوثيين في إطار المواجهة التي تدعم فيها السعودية الحكومة اليمنية الشرعية، حيث تقود تحالفا عسكريا منذ مارس/آذار 2015، ضد جماعة الحوثي، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، حسب الأمم المتحدة.

المصدر | الخليج الجديد