الأربعاء 30 ديسمبر 2020 06:19 م

بعبارات يملأها الحزن والأسى، نعى فنانون وناشطون رائد الأعمال الدرامية التاريخية المخرج السوري "حاتم علي" الذي وافته المنية الثلاثاء.

وأعربت المغنية اللبنانية "إليسا" عن حزنها على المخرج الراحل فى تغريدة لها على "تويتر" قالت فيها: "محزن جدا رحيل المخرج المبدع حاتم علي عن عالمنا. ما أبشع هالسنة اللي رافضة تفل إلا ما تاخد أحلى ناس معها".

بدوره، قام الممثل المصري "صلاح عبدالله"، الذي عمل مع المخرج الراحل في عدة أعمال، بنعيه في تدوينة له على "فيسبوك": قائلا "بدموعي يا حاتم قريت الفاتحة ودعيتلك وبابتسامة تحت الدموع من القلب الموجوع شفت شريط الذكريات من أول لقاء أثناء التحضير لمسلسل الملك فاروق لآخر صدفة جمعتنا يا مبدع يا عبقري يا طيب يا مخلص يا جدع يا حبيبي يا حبيبي يا حاتم علي".

أما الممثلة المصرية "سوسن بدر" فنعت المخرج الراحل عبر "إنستجرام" قائلة: "البقاء لله المخرج الموهوب المحترم حاتم علي.. خبر صعب جداً ".

وجاء نعي المؤرخ المصري "محمد إلهامي" مختلفا عن سابقيه، إذ عدد إبداعات المخرج الراحل، متمنيا أن ترى "آخر أيام غرناطة" النور قريبا.

ووصف الشيخ "أنس السلطان" في نعيه المخرج الراحل بأنه "صاحب فضل على محبي العربية والمنتمين إلى تاريخها وثقافتها وأصحاب الوعي بهويتهم أو الراغبين في تعميقها".

كما نعت الإعلامية والصحفية اللبنانية بقناة الجزيرة "فاطمة تريكي" المخرج الراحل قائلة: "حاتم علي مبدع عربي آخر يرحل مفسحًا لمزيد من خواء وهراء وقبح كثير يحاصرنا. مبدع التغريبة الفلسطينية حيث أنسنة النضال والوجه المغيّب دراميًا للحق المسلوب".


ورحل المخرج البارز عن عمر ناهز 58 عامًا، فيما ذكرت وسائل إعلام أن وفاته جاءت نتيجة تعرضه لأزمة قلبية.

وكان آخر ظهور لـ"حاتم" ما نشرته الناقدة الفلسطينية "علا الشيخ"، الثلاثاء، عبر حسابها على موقع "فيسبوك" تزامنًا مع إعلان وفاته، حيث نشرت صورة للمخرج الراحل من داخل فندق إقامته في منطقة الزمالك وسط العاصمة المصرية القاهرة.

وكان آخر ما أخرجه الراحل مسلسل "أهو ده اللي صار" الذي عُرض في 2019، بينما أخرج قبله مسلسل "كأنه إمبارح" وعرض في 2018.

المصدر | الخليج الجديد