الأربعاء 6 يناير 2021 05:45 م

أكد وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإيراني العميد "أمير حاتمي"، في رسالة لوزراء دفاع أكثر من 60 دولة، أن هناك "أدلة دامغة" حول تورط إسرائيل في اغتيال العالم النووي "محسن فخري زاده".

وقال حاتمي" في الرسالة: "هناك أدلة دامغة على تورط الكيان الصهيوني في هذا الاغتيال"، دون أن يذكر تفاصيل.

ووفقا لما نقلته وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية (إرنا)؛ دعا المجتمع الدولي إلى "إدانة هذا العمل غير القانوني والإجرامي وغير الإنساني".

واعتبر أن "تجاهل هذه الجريمة يؤدي إلى تكرارها وانعدام الأمن في العالم"، وشدد على أن إيران تحتفظ بحق الرد عليها.

وكان "فخري زاده" قد اغتيل في هجوم استهدف موكبه في نوفمبر/تشرين الثاني، وعلى الفور اتهمت إيران كلا من الولايات المتحدة وإسرائيل بالمسؤولية عن اغتياله.

المصدر | وكالات