الخميس 7 يناير 2021 05:45 ص

رفض مجلسا الشيوخ والنوب الأمريكيان، الخميس (مساء الأربعاء بتوقيت واشنطن)، اعتراض نواب جمهوريين من أنصار الرئيس "دونالد ترامب" على تأكيد فوز الديمقراطي "جو بايدن" بولاية ميشيجان، في انتخابات الرئاسة، ما يعني إقرارا من الكونجرس بفوز "بايدن" بالانتخابات.

الأمر ذاته، تكرر مع الطعن الذي تقدم به أنصار "ترامب" من الجمهوريين، على نتيجة ولاية بنسلفانيا.

ووفق القانون، عقدت جلستان منفصلتان للتصويت على الاعتراض، وجاءت نتيجتهما رفض الاعتراض بـ92 صوتا.

ويعد هذا آخر اعتراض متوقع على النتائج، قبل إعلان فوز "بايدن".

وكان مجلسا النواب والشيوخ قد استأنفا، في وقت سابق، جلساتهما لإقرار فوز "بايدن"، بعد انتهاء أزمة اقتحام الكونجرس بواسطة المئات من أنصار "ترامب"، وإعلان السلطات الأمريكية السيطرة على الموقف، وتحرير المبنى منهم.

ووفق آخر إحصاء، قبل توقف الجلسة بسبب اعتراض بنسلفانيا، فقد حصل "بايدن" على 244 صوتا في المجمع الانتخابي، مقابل 157 صوتا لـ"ترامب"، وذلك قبل إقرار نتائج بنسلفانيا.

ووفق متابعين، تسببت واقعة اقتحام الكونجرس في تأجيج غضب حلفاء "ترامب" وخصومه وتوحدهم خلف وجوب معاقبته، باعتباره مسؤولا عما حدث، بعد تحريضه أنصاره على التظاهر ومنع إقرار الكونجرس لفوز "بايدن".

وتسبب هذا الأمر، في رفض الكونجرس اعتراضات الرئيس الجمهوري على نتائج أريزونا ونيفادا بأغلبية ساحقة، ضمت أعضاء الحزب الجمهوري أيضا.

المصدر | الخليج الجديد