الجمعة 8 يناير 2021 02:56 م

رحب الزعيم الشيعي العراقي "مقتدى الصدر"، بعودة العلاقات السعودية القطرية؛ لما لها من نفع على البلدين والمنطقة والعراق على وجه الخصوص، حسب قوله.

جاء ذلك في تغريدة له عبر حسابه بموقع "تويتر"، الجمعة، قال فيها: "نأمل أن تكون عودة العلاقات بين الدولتين الشقيقتين السعودية وقطر ذات نفع على البلدين، وعلى المنطقة عامة، وعلى العراق على وجه الخصوص، وبداية لإخراج العراق من الصراعات الطائفية وإبعاد التدخلات بالشأن العراقي".

كما أعرب "الصدر" عن الأمل بأن يتعاون "الجميع معا لأجل إبعاد الاحتلال والإرهاب والتطبيع عن الدول العربية والإسلامية جمعاء".

وكانت القمة التي استضافتها السعودية، الثلاثاء الماضي، أكدت إنهاء الأزمة الخليجية وطي صفحة الخلاف، مشددة على عدم المساس بسيادة أي دولة أو استهداف أمنها.

كما شددت على تطوير العلاقات الراسخة، واحترام مبادئ حسن الجوار. ورحب بيان القمة بعودة العمل الخليجي المشترك إلى مساره الطبيعي، وتعزيز وحدة الصف.

وأكد البيان ضرورة التماسك بين الدول الأعضاء، والحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة، مؤكداً عدم المساس بأمن أي دولة أو المساس بلحمتها الوطنية.

المصدر | الخليج الجديد