الأحد 10 يناير 2021 08:21 ص

اتهمت منظامات بحرينية في ندوة عقدت بالمنامة، السلطات القطرية، بارتكاب انتهاكات بحق بحارة البحرين، مهددة بتحريك الملف دوليا لمقاضاة الدوحة.

وشدد بيان صادر عن المشاركين، على ضرورة اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة بشأن قضية احتجاز 16 سفينة صيد بحرينية و19 بحارا.

وقال البيان، إن "الممارسات القطرية بحق بحارة البحرين، يجب أن تتوقف بشكل فوري"، داعيا إلى الإفراج عن البحار البحريني "حبيب عباس".

وطالب المشاركون في ندوة "الانتهاكات القطرية بحق بحارة البحرين"، السلطات القطرية، باتخاذ إجراءات إيجابية على الأرض تتفق مع مقررات "قمة العلا"، وروح الأخوة التي تجمع الشعبين البحريني والقطري.

وأعرب المشاركون عن أملهم في أن تنعكس الأجواء الإيجابية التي سادت قمة مجلس التعاون الأخيرة على أوضاع البحارة البحرينيين بما يسمح لهم بممارسة مهنتهم دون التعرض لقطع مصدر رزقهم.

وقع على البيان، جمعية الصيادين المحترفين، وجمعية البحرين لمراقبة حقوق الإنسان، وجمعية الصحفيين البحرينية، ومجموعة حقوقيون مستقلون، وفق صحف بحرينية.

وخلال الأسابيع الماضية، نشب توتر بين قطر والبحرين، على خلفية توقيف الدوحة، طراداً بحريا بحرينيا، داخل المياه الإقليمية القطرية، في إطار ممارستها أعمال المراقبة والحماية الاعتيادية.

واعتبرت المنامة، أن اعتراض زوارقها وسفنها من قبل دوريات تابعة لأمن السواحل والحدود القطرية، بمثابة "عدوان عسكري" من الدوحة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات