أعلن مجلس الدفاع الأعلى في لبنان، الإثنين، حالة الطوارئ العامة الصحية والإغلاق التام للبلاد من 14 إلى 25 يناير/كانون الثاني الجاري، في مدة قابلة للتمديد، ضمن الإجراءات الاحترازية لمكافحة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وذكر موقع "النشرة" اللبناني أنه سيتم فرض حظر تجوال نهاري وليلي ابتداءً من الخميس المقبل وحتى 25 يناير/كانون الثاني الجاري.

وأوضحت أنه لن يتم إقفال المطار، ولن تُمنع الرحلات الجوية من أي بلد.

كان الرئيس اللبناني "ميشال عون" دعا إلى إعلان حالة الطوارئ الصحية في البلاد، لمواجهة تفشي وباء فيروس كورونا في لبنان.

وقال "عون"، في مستهل اجتماع المجلس الأعلى للدفاع اللبناني: "المأساة التي نراها على أبواب المستشفيات تتطلب إجراءات جذرية كي نتمكن من تخفيف التبعات الكارثية لتفشي كورونا".

وكان رئيس حكومة تصريف الأعمال "حسان دياب" أكد أن البلاد أمام واقع صحي مخيف، مضيفًا أن "وباء كورونا أَفْلَت من السيطرة على ضبطه بسبب عناد الناس وتمرّدهم على الإجراءات التي اتخذناها لحماية اللبنانيين".

وتابع: "فلنعترف أن فرض تطبيق الإجراءات لم يكن بمستوى حجم الخطر".

وسجل لبنان، حتى الإثنين، 219 ألفا و296 إصابة بفيروس كورونا، و1606 وفاة.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات