السبت 16 يناير 2021 10:11 ص

جدد وزير الخارجية الأمريكي، "مايك بومبيو"، اتهام الولايات المتحدة للصين بالتسبب في ظهور فيروس "كورونا" المستجد "كوفيد-19"، بالتزامن مع وجود خبراء منظمة الصحة العالمية في مدينة ووهان، للتحقيق في منشأ الوباء.

وقال "بومبيو" إن عدة أمراض مشابهة لداء "كورونا" كانت موجودة في أحد معاهد ووهان الصينية في خريف سنة 2019 وانتشرت بين عماله، داعيا خبراء منظمة الصحة العالمية، الموجودين في الصين منذ الخميس الماضي، إلى "الضغط على حكومة الصين" على ضوء هذه المعطيات.

وأضاف أن حكومة الولايات المتحدة لديها أسباب للاعتقاد بأن العديد من الباحثين داخل (معهد ووهان لعلم الفيروسات) أصيبوا بمرض في خريف العام 2019 قبل رصد أول إصابة بوباء "كورونا"، مع أعراض متوافقة مع أعراض كل من "كوفيد-19" وأمراض موسمية شائعة.

وأكد الوزير الأمريكي على أن بكين مستمرة في "حجب معلومات حيوية يحتاجها العلماء لحماية العالم من هذا الفيروس القاتل والذي سيليه".

وكانت بكين قد نفت أكثر من مرة اتهامات الإدارة الأمريكية بأن يكون فيروس "كورونا" تسرب من مختبر مدينة ووهان الصينية، منتقدة أسلوب تعاطي المسؤولين الأمريكيين مع القضية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات