السبت 16 يناير 2021 05:07 م

أكد رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي"، اليوم السبت، وجود خلل كبير في توفير الدعم لشريحة كبيرة من جرحى القوات الأمنية العراقية، فيما أشار إلى أن البلد يمر بظروف صعبة ووضع إقتصادي معقد، حسبما أفادت قناة "السومرية نيوز".

وتعهد "الكاظمي" خلال لقائه، اليوم، جرحى وزارة الداخلية في مقر الشرطة الاتحادية بتلبية مطالبهم قائلا:"سعيد بتواجدي مع أبطال الشرطة العراقية الحصن المنيع لكل عراقي من زاخو إلى الفاو، وهم أبطال ضحوا بأنفسهم ونالوا الشهادة، وهناك من أصيب أثناء تأدية الواجب".

 وأضاف "الكاظمي" في بيان:"وعدتكم بمتابعة قضايا الشرطة المصابين شخصياً عند لقائي بكم في عيد الشرطة، وجميع حقوقكم مضمونة، وتواجدي معكم اليوم هو لحل مشاكلكم".

وتابع "الكاظمي" قائلا:"هناك خلل كبير في توفير الدعم لشريحة كبيرة من الجرحى ممن لم يحصلوا على حقوقهم، وبعضهم تعرض لإعاقة كلية، رغم مرور وقت طويل على مراجعاتهم، وهذا تقصير واضح من قبل الدولة والحكومات المتعاقبة"، موضحا أن"العلاقة بين الدولة والحكومات وبين المواطن هي علاقة حقوق وواجبات مثلما يؤدي الأبطال واجباتهم فهم يستحقون منا حقوقاً غير منقوصة".

وأكد رئيس الوزراء العراقي:"سنعمل على تذليل كل العقبات والتحديات ونسعى لأن تكون لدينا عيادات صحية و مستشفيات تفي بعلاج الأبطال المصابين وبالإمكان جلب أطباء أجانب وأجهزة طبية متطورة لعلاجهم"، لافتا إلى"أننا نحتاج إلى أن نتعاون سوية ونفتح صفحة جديدة من الأمل والتفاؤل، ونواجه كل المصاعب التي مررتم بها بواقعية".

وبين "الكاظمي"، "وضعت برنامجاً لمقابلة الجرحى الأبطال في وزارة الدفاع وجهاز مكافحة الإرهاب وهيئة الحشد الشعبي وباقي الأجهزة الأمنية، لمعالجة قضاياهم فهم يستحقون منا كل الاهتمام"، مشيرا إلى أن"البلد يمر بظروف صعبة ووضع اقتصادي معقد سببه سوء الإدارة والتخطيط خلال السنوات الماضية".

 

المصدر | د ب أ