الأربعاء 20 يناير 2021 12:01 ص

قالت "نجلاء علي"، زوجة الرئيس المصري الراحل "محمد مرسي"، إن زوجها ترك إرثا لن يستطيعوا (السلطات الحالية التي انقلبت على حكمه) أن يأخذوا منه شيئا.

جاء ذلك، في تعليق لها على إصدار محكمة الأمور المستعجلة المصرية، قرارا الأحد، بنقل أموال 89 مواطناً بينهم "مرسي" وأسرته، إلى خزانة الدولة، وذلك بزعم "اتهامهم بالانضمام إلى جماعة إرهابية".

وقالت "نجلاء"، في تعليق كتبته عبر حسابها بموقع "فيسبوك": "الرئيس مرسي ترك إرثًا لن يستطيعوا أن يأخذوا منه شيئا، ترك لنا اسمًا وسيرة لن يستطيع أحد أن يلمسها".

وأضافت: "أما ما يسمونه ممتلكات (فاقضِ ما أنت قاض إنما تقضي هذه الحياة الدنيا)، لا عليكم الرزّاق هو الله".

وسبق أن أقامت لجنة التحفظ على الأموال الخاصة بأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، دعوى تطالب فيها بنقل أموال 89 مواطناً إلى الخزانة العامة.

وجاءت هذه الدعوى لإضافة أسماء جديدة إلى الأسماء السابقة التي سبق أن قضت محكمة الأمور المستعجلة المصرية بمصادرة أموالها بعد إعلان جماعة الإخوان المسلمين "تنظيماً إرهابياً"، والتي شملت ممتلكات 1589 عضواً في الجماعة، و118 شركة، و1133 جمعية أهلية، و104 مدارس، و69 مستشفى، و33 موقعاً إلكترونياً، وقناة فضائية.

وانقلب الجيش المصري برئاسة وزير الدفاع حينها الرئيس الحالي "عبدالفتاح السيسي"، على حكم "مرسي"، بعد عام من توليه السلطة، مستغلا خروج مظاهرات تطالب برحيله.

المصدر | الخليج الجديد