أعلنت الخارجية البريطانية، الأربعاء، أن اتصالا هاتفيا جرى بين الوزير "دومينيك راب" ونظيره الأمريكي، "أنتوني بلينكن"، بحثا خلاله "الحاجة لمواجهة سلوك إيران المزعزع للاستقرار".

جاء ذلك في بيان لمتحدث باسم الخارجية البريطانية، نشر على الموقع الإلكتروني للحكومة البريطانية.

وقال المتحدث: "في أول اتصال لهما، هنأ الوزير البريطاني، الوزير بلينكين، على تعيينه في هذا المنصب".

وأضاف أن كلا الوزيرين: "بحثا فرص العمل معا على أجندة مشتركة لتعزيز القيم الديمقراطية حول العالم، ولتقوية التحالف العالمي للبلدين".

وتحدثا أيضا عن "الحاجة لمواجهة السلوك الإيراني المزعزع للاستقرار، والتعاون لإلزام الصين بالتزاماتها الدولية.

وأعرب وزير الخارجية البريطاني عن ترحيبه "بالتزام الرئيس جو بايدن بمعالجة تغير المناخ، من خلال إعادة الانضمام إلى اتفاقية باريس، وكذلك إعادة علاقات الولايات المتحدة مع منظمة الصحة العالمية"، التي أنهاها الرئيس السابق "ترامب".

المصدر | الأناضول