الثلاثاء 2 مارس 2021 11:50 ص

بحث وزير الخارجية الكويتي "أحمد الناصر" مع المبعوث الأمريكي "تيموثي ليندركينج" سبل إنهاء الحرب فى اليمن.

جاء ذلك خلال لقائهما بالكويت الإثنين على هامش جولة يجريها "ليندركينج"، بالمنطقة لإنهاء الحرب في البلاد.

وقالت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا) إن المبعوث الأمريكي قدم شرحا عن آخر المستجدات والتطورات الحاصلة في الأزمة الیمنیة.

كما أشاد "ليندركينج"، بما تقدمه دولة الكویت وإسھاماتھا المتعددة على الصعیدین السیاسي والإنساني لإعادة الأمن والأمان إلى ربوع الیمن.

من جانبه، أكد "الناصر" على حرص الكویت على استتباب الأوضاع السیاسیة والأمنیة في اليمن من أجل الوصول إلى حل سیاسي وفقا للمرجعیات الثلاث وھي المبادرة الخلیجیة وآلیتھا التنفیذیة ومخرجات الحوار الوطني الشامل وقرار مجلس الأمن رقم 2216.

ومنذ دخل "جو بايدن" البيت الأبيض في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، يتبنى سياسة أمريكية جديدة تجاه الحرب المستمرة في اليمن منذ أواخر 2014، وهو ما تجسد في شطب إدارته جماعة أنصار الله (الحوثيين) من قائمة الإرهاب، ثم تعيين "ليندركينج" مبعوثا خاصا لليمن، وصولا إلى وقف الدعم العسكري المقدم للسعودية في حربها باليمن.

وتمثل سياسة "بايدن" نحو اليمن تراجعا عن نهج سلفه "دونالد ترامب"، وهو ما قد يؤثر على الوضع الميداني، خاصة مع شن الحوثيين المدعومين من إيران هجمات مكثفة على مأرب (وسط)، في محاولة للسيطرة على المدينة الغنية بالنفط والغاز، وآخر معقل للقوات الحكومية المسنودة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية منذ 2015.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات