الخميس 4 مارس 2021 12:25 ص

تبدأ اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة، الأحد المقبل، صرف مساعدات نقدية لـ100 ألف أسرة في قطاع غزة.

وقال رئيس اللجنة السفير "محمد العمادي"، في بيان الأربعاء إنه "وبالتعاون مع صندوق قطر للتنمية، ستبدأ عملية صرف مساعدات نقدية للأسر المتعففة في غزة، الأحد المقبل".

وأضاف أن "المنحة ستُصرف لـ100 ألف أسرة مستورة ومتعففة في محافظات قطاع غزة، بواقع 100 دولار لكل عائلة".

وأشار إلى أن "عملية التوزيع ستتم عبر فروع بنك البريد في محافظات القطاع، ضمن إجراءات الوقاية المتبعة لمواجهة تفشي فيروس "كورونا"، حفاظا على سلامة المستفيدين ولضمان التزامهم بإجراءات الوقاية والتعقيم والتباعد الاجتماعي".

وشدد على أن "عملية التوزيع ستتم بإشراف كامل من طواقم اللجنة القطرية وبالتعاون مع كل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التنمية الاجتماعية بغزة، بشكلٍ يضمن تحقيق أعلى معايير الأمان والسلامة التامة للمستفيدين والعاملين في مراكز التوزيع، في ظل انتشار فيروس "كورونا" في قطاع غزة.

وكان أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، أصدر تعليمات بتخصيص منحة مالية بقيمة 360 مليون دولار، لدعم قطاع غزة، يتم صرفها على مدار عام 2021، بدءا من يناير/كانون الثاني الماضي.

وسيتم توزيع المنحة لتشمل رواتب موظفين، وتقديم مساعدات مالية لأسر الفقيرة، وتشغيل محطات الكهرباء، وللحد من تفاقم الوضع الإنساني والظروف المعيشية الصعبة.

وتُنفّذ اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة عشرات المشاريع الحيوية والمهمة في القطاع، بالإضافة لتوزيع مساعدات مالية شهرية، مخصصة لإغاثة الفقراء.

ويعاني قطاع غزة، حيث يعيش أكثر من مليوني فلسطيني، من أوضاع اقتصادية ومعيشية متردية للغاية؛ جراء الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ صيف 2006.

وتُفاقم أزمة جائحة "كورونا" من تردي الأوضاع الإنسانية والمعيشية بغزة، حيث تسببت حالة حظر التجوال  بفقد عشرات الآلاف من الفلسطينيين لأعمالهم.

المصدر | الخليج الجديد