الخميس 25 مارس 2021 12:13 م

أثنى وزير الخارجية القطري "محمد بن عبد الرحمن آل ثاني"، على "نيجيرفان بارزاني"، رئيس إقليم كردستان العراق، مؤكدا أن دوره إيجابي في الحفاظ على وحدة العراق واستقراره.

وبحسب حوار له مع موقع " رووداو"، أكد "آل ثاني" أهمية دور إقليم كردستان في المشاركة بالحوار الوطني في البلاد، مشيدا بدور رئيسه في استقرار العراق وخلق بيئة وطنية شاملة، على حد تعبيره.

وعن الحوار الوطني الذي أعلنه رئيس الوزراء العراقي "مصطفى الكاظمي" ومن قبله رئيس إقليم كردستان قال آل ثاني: "اقليم كردستان جزء من الشعب العراقي، والدعوة الى حوار وطني يجب أن يكون شاملا لكافة أطياف الشعب العراقي مهما اختلفت عرقيتها وديانتها".

وأعرب وزير الخارجية القطري عن أمنيته بـ "انخراط الجميع وكافة الأطياف في مثل هذه المبادرات".

والأربعاء، وصل وزير الخارجية القطري إلى بغداد، ثم توجه إلى أربيل، وعقد اجتماعات مع كبار المسؤولين فيهما.

من جهته، أعرب "بارزاني" رئيس إقليم كردستان خلال لقائه مع "آل ثاني"، عن سروره بقرار فتح قنصلية لدولة قطر في أربيل، مؤكدا أنها فرصة جيدة لزيادة تمتين العلاقات بين قطر وإقليم كردستان.

وقال إن "الأمن والاستقرار والقانون المشجع على الاستثمار في إقليم كردستان يوفر أرضية مناسبة للقطاع الخاص والاستثمار القطري في إقليم كردستان ومنه لكل العراق.

وفي وقت سابق، صدر عن المكتب الإعلامي لرئاسة إقليم كردستان، يؤكد أن "بارزاني" قد قبل دعوة رسمية وجهها له خالد بن "خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني" رئيس الوزراء القطري، لزيارة الدوحة، مشددا على رغبة إقليم كردستان في المزيد من تطوير العلاقات مع قطر.

وهذه ثاني زيارة لوزير الخارجية القطري إلى العراق خلال 14 شهرا، وقد سبقتها بأسبوع زيارة لوزير الخارجية العراقي إلى الدوحة.

المصدر | الخليج الجديد