الأحد 18 أبريل 2021 08:32 ص

قال الرئيس الأمريكي "جو بايدن"، السبت، إنه سيرفع الحد الأقصى لعدد اللاجئين الذين يتم قبولهم في الولايات المتحدة هذا العام، بعد يوم من توجيه انتقادات من النواب الديمقراطيين لموافقته على إبقاء العدد المنخفض تاريخيا دون تغيير.

ووقع "بايدن"، على أمر، الجمعة، يقضي باستمرار الحد الأقصى لقبول اللاجئين الذي أعلنه سلفه "دونالد ترامب"، ويبلغ 15 ألف شخص، حتى نهاية سبتمبر/أيلول.

وبالتوقيع على هذا الأمر، يكون "بايدن" قد جمد خطة أعلن عنها في فبراير/شباط لزيادة الحد الأقصى إلى 62 ألفا و500 شخص.

وقال "بايدن" للصحفيين في ولاية ديلاوير، السبت، إنه سيرفع الحد البالغ 15 ألفاً.

وبعد انتقاد النواب وجماعات الدفاع عن اللاجئين لـ"بايدن"، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض "جين ساكي"، الجمعة، إنه يعتزم "تحديد حد أقصى نهائي متزايد للاجئين للفترة المتبقية من هذه السنة المالية بحلول 15 مايو/أيار".

ومثل أمر "بايدن" بتحديد عدد المقبولين عند 15 ألفاً، ضربة لجماعات الدفاع عن اللاجئين، والتي كانت تريد من الرئيس الديمقراطي، التحرك بسرعة لإنهاء سياسات اللاجئين للجمهوري "ترامب" الذي حدد هذا الرقم إلى حد ما، كوسيلة للحد من الهجرة.

المصدر | رويترز