أعلن جهاز الاستخبارات والقوات المسلحة التركيين، تحييد قيادي بمنظمة "بي كا كا"، في عملية مشتركة شمالي العراق.

وذكرت مصادر أمنية تركية، السبت، أن "جهاز الاستخبارات راقب منذ فترة طويلة أنشطة الإرهابي دالوكاي شانلي" في أوروبا.

وأوضحت أن "الإرهابي هو عضو ما يسمى بالمجلس التنفيذي للمنظمة، واسمه مدرج في "النشرة الحمراء" في قائمة المطلوبين.

وتأكد جهاز الاستخبارات من عبور "شانلي" إلى منطقة "غارا" شمالي العراق لتوجيه الأنشطة المسلحة هناك.

وتلقت المخابرات معلومات تفيد بأن "الإرهابي يخطط لتنفيذ هجمات في المدن التركية الكبرى وضد المرافق الاستراتيجية"، وأطلقت مع الجيش عملية أسفرت عن تحييده.

و"شانلي" الملقب بـ"سنان مهران" انضم إلى "بي كا كا" من اليونان عام 1999.

وتم تجميد أصوله في فرنسا بموجب عقوبات الاتحاد الأوروبي على "بي كا كا".

ومن آن لآخر، تشن تركيا عمليات عسكرية ضد مقاتلي الحزب، الذي تصنفه أنقرة "تنظيما إرهابيا".

ورغم أن قواعد حزب العمال الكردستاني شمالي العراق غير مصرح بها، فإن الإدارة الكردية المستقلة في شمال العراق تغض الطرف أحيانا على وجودها ضمنيا.

 

المصدر | الخليج الجديد