أفادت وكالة "فرانس برس" بأن قوات جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) تواصل تقدمها على مواقع الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا في محافظة مأرب، مع سقوط عشرات القتلى من الجانبين.

ونقلت الوكالة الأحد، عن مصادر عسكرية حكومية قولها، إن 65 شخصا على الأقل من الطرفين قتلوا خلال الساعات الـ48 الماضية، منهم 26 من عناصر قوات حكومة الرئيس "عبدربه منصور هادي" بينهم 4 ضباط.

وأكدت مصادر الوكالة أن قوات "أنصار الله" استكملت السيطرة تماما على جبهة الكسارة شمال غربي المحافظة وتقترب من مركزها، مشيرة إلى أن قوات الجماعة أصبحت حاليا على بعد أقل من 6 كيلومترات عن مدينة مأرب، رغم الإسناد الجوي الذي يقدمه التحالف العربي بقيادة السعودية للقوات الحكومية.

وشن الحوثيون في وقت سابق من العام الجاري، زحفا عسكريا في مسعى لإحكام السيطرة على محافظة مأرب التي تعد آخر معقل لحكومة "هادي" في شمال اليمن.

وستلحق خسارة مأرب، إن حصلت، ضربة موجعة للغاية بالحكومة المعترف بها دوليا وحليفتها السعودية، وستعزز بشكل ملموس مواقع الجماعة في أي مفاوضات مستقبلية.

المصدر | أ ف ب