دعا مفتي لبنان "عبداللطيف دريان"، السلطات السعودية، إلى اتخاذ "خطوات سريعة وحاسمة" لمنع أي خلل في العلاقات بين بيروت والرياض، بعد قرار المملكة بوقف دخول الفواكه والخضراوات اللبنانية بسبب عمليات تهريب مخدرات.

وأبدى مفتي لبنان، الأحد، في بيان صدر عنه، تفهمه لقرار السعودية بإقفال حدودها أمام المنتجات الزراعية اللبنانية بسبب "عملية تهريب مدانة ومرفوضة شرعا وخلقا، ولما تسبب من تداعيات خطيرة في المزيد من الانهيار الاقتصادي اللبناني"، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية.

وأعرب "دريان"، عن أمله في أن يكون القرار السعودي "مؤقتا لحين معالجة الأمر من قبل الدولة اللبنانية التي ينبغي أن تخطو خطوات سريعة وحاسمة لمنع حدوث أي خلل في العلاقات اللبنانية السعودية".

وأكد "حرص لبنان واللبنانيين على التعاون مع السعودية والدول العربية الشقيقة في شتى المجالات".

وناشد مفتي لبنان، العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، وولي عهده الأمير "محمد بن سلمان"، مساعدة لبنان للخروج من الأزمة التي يعيشها الشعب، في ظل تعثر تشكيل حكومة عتيدة ينتظرها اللبنانيون بفارغ الصبر.

والجمعة الماضي، أعلنت السعودية أنها قررت منع دخول واردات الخضروات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها ابتداء من الأحد المقبل.

وجاء القرار السعودي بعد اكتشاف 2.4 مليون حبة مخدرات من لبنان كانت مخبأة في شحنة رمان وصلت إلى المملكة قادمة من لبنان.

إلا أن رئيس اتحاد نقابات المزارعين في ​لبنان​ "جهاد بلوق"، وصف قرار السلطات السعودية، بـ"الإجراء التعسفي والظالم"، الذي "لا ينم إلا عن كيدية سياسية".

المصدر | الخليج الجديد