الاثنين 26 أبريل 2021 04:49 م

قال رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية "حسان دياب"، الإثنين، إن "السعودية ودولا أخرى تعرف أن حظر المنتجات اللبنانية لن يوقف تهريب المخدرات وإن التعاون يساعد في وقف تلك الشبكات".

ويلمح "دياب" في تصريحه إلى أن القرار السعودي ربما يكون فيه نوع من الضغط على لبنان الذي يشهد أسوأ أزمة اقتصادية منذ عقود حاليا، فاقمتها الأزمة السياسية التي يمر بها، حيث ترفض الرياض محاولة "حزب الله" الموالي لإيران السيطرة على الساحة السياسية في هذا البلد العربي. 

وأضاف "دياب" أن "لبنان واللبنانيين، لا يقبلون بالطبع أي أذى للأشقاء السعوديين، ونحن حريصون على أفضل العلاقات".

وتابع: "نحن بالتأكيد مع المملكة في محاربة شبكة التهريب بفروعها اللبنانية والسعودية وخيوطها الممتدة من الدول ومع ملاحقة المتورطين".

والجمعة الماضي، أعلنت السعودية أنها قررت منع دخول واردات الخضروات والفواكه اللبنانية إليها أو العبور من خلال أراضيها ابتداء من الأحد المقبل.

وجاء القرار السعودي بعد اكتشاف 2.4 مليون حبة مخدرات من لبنان كانت مخبأة في شحنة رمان وصلت إلى المملكة قادمة من لبنان.

وقبل أيام، قال السفير السعودي لدى بيروت "وليد البخاري"، والموجود في الرياض الآن، إن ما ضبطته المملكة من المواد المخدرة القادمة من لبنان، "يكفي لإغراق الوطن العربي بأكمله".

وكشف "البخاري" أن الرياض ضبطت أكثر من 600 مليون حبة مخدرة ومئات الكيلوجرامات من الحشيش قادمة من لبنان، خلال 6 سنوات.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز