السبت 1 مايو 2021 08:00 م

قالت جماعة "الإخوان المسلمون"، إن وجود أفردها داخل تركيا، يأتي في إطار اللجوء السياسي، مؤكدة التزامهم بـ"احترام كافة قوانين تركيا وأعرافها وعدم المساس باستقرارها وأمنها".

جاء ذلك، في بيان أصدره القائم أعمال مرشد الجماعة "إبراهيم منير"، السبت، بعنوان "شكر وتقدير"، قال فيه "إن الإخوان تعترف بفضل تركيا رئيسا وحكومة وشعبا".

ولفت البيان إلى "زيارة قام بها رئيس مجلس إدارة اتحاد الجمعيات المصرية، في 21 أبريل/نيسان الماضي، للعاصمة التركية أنقرة، للقاء بعض المؤسسات التركية المجتمعية، وتوضيح أحوال المصريين اللاجئين في تركيا".

وأشاد "منير"، بـ"حسن ضيافة تركيا لهم"، قائلا إنها "الأرض الطيبة التي وجدوا عليها الأمن والأمان، وشعبها صاحب تاريخ عريق ومشهود له بالتعامل الكريم مع من يستغيث به بعد الله سبحانه وتعالى".

وأضاف: "ومع واجب الاعتراف بالفضل لأصحاب الفضل في تركيا، رئيسا وحكومة وشعبا، نؤكد باسم الإخوان الوفاء الكامل لكرم الضيافة والالتزام بواجباتها واحترام كل القوانين والنظم والأعراف وعدم المساس باستقرار وأمن هذا البلد".

ويضم الاتحاد "ممثلي عدة قوى سياسية مصرية، منهم جماعة "الإخوان المسلمون" ممن استقبلتهم تركيا كلاجئين سياسيين"، حسب البيان.

وفي 20 أبريل/نيسان، جددت تركيا موقفها الثابت من قضية "الإخوان المسلمون"، وذلك على خلفية بروز عدد من المؤشرات الإيجابية للتقارب مع مصر.

وقال وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"، إن تركيا لا تزال تعارض تصنيف الحكومة المصرية جماعة "الإخوان المسلمون" على أنها تنظيم إرهابي".

وردا على سؤال حول علاقات تركيا مع جماعة الإخوان، قال "جاويش أوغلو"، في مقابلة مع محطة "خبر ترك" التلفزيونية، إن "علاقات تركيا الدولية لا تقوم على أحزاب أو أفراد، وإن مشاكل أنقرة مع القاهرة جاءت فقط بسبب تنفيذ انقلاب عسكري على حكومة منتخبة".

وفي مارس/آذار الماضي، قالت تركيا إنها استأنفت الاتصالات الدبلوماسية مع مصر، بعد 8 سنوات من انهيار العلاقات، بعد الانقلاب العسكري الذي نفذه الجيش على الرئيس المنتخب "محمد مرسي" في صيف 2013.

وقبل أسابيع قليلة، طلبت أنقرة من القنوات التلفزيونية المصرية المعارضة العاملة في تركيا التخفيف من انتقادها للقاهرة.

وتتشدد أنقرة في التعاطي مع الانقلابات العسكرية، لا سيما أنها عانت من ويلات هذا التدخل من الجيش في الحياة السياسية أكثر من مرة.

المصدر | الخليج الجديد