الثلاثاء 4 مايو 2021 12:01 ص

يبدأ المبعوث الأمريكي للقرن الأفريقي "جيفري فيلتمان"، زيارة إلى القارة السمراء، تضم مصر وإثيوبيا والسودان.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، الثلاثاء، إن "فيلتمان" سيعقد اجتماعات مع مسؤولين من الحكومات الثلاث، والأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي.

وأشار بيان الخارجية إلى أن "جولة فيلتمان تؤكد التزام واشنطن بمعالجة الأزمات السياسية والأمنية في القرن الأفريقي".

والشهر الماضي، أعلنت الولايات المتحدة، تعيين "فيلتمان" مبعوثا أمريكيا خاصا إلى دول القرن الأفريقي، حيث سيشارك في جهود لحل أزمات تعيشها القارة؛ مثل أزمة إقليم تيجراي وسد النهضة في إثيوبيا.

وفي اليوم التالي لتعيينه، دعت الولايات المتحدة، قادة مصر وإثيوبيا والسودان، إلى التعاون لحل نزاعاتهم بشأن سد النهضة.

وسبق أن أبدت واشنطن استعدادها لتقديم الدعم الفني اللازم للخروج أزمة سد النهضة، بمواقف ترضي الجميع.

والعام الماضي، توسط كل من الولايات المتحدة والبنك الدولي، في مفاوضات سد النهضة، غير أن وساطتهما لم تسفر عن نتائج.

وتتفاقم أزمة "سد النهضة" الإثيوبي بين السودان ومصر وإثيوبيا، مع تعثر المفاوضات الفنية بينهم، والتي بدأت منذ نحو 10 سنوات، ويديرها الاتحاد الأفريقي منذ أشهر.

المصدر | الخليج الجديد