الأربعاء 12 مايو 2021 05:09 م

أعلنت كتائب "القسام" الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء الأربعاء، عن قصف مدن وبلدات الاحتلال بـ130 صاروخاً، رداً على استهداف برج الشروق بغزّة، واغتيال قيادات من الكتائب.

وفي بيان قالت كتائب "القسام" إنها تقصف الآن "عسقلان ونتيفوت وسديروت بـ130 صاروخاً رداً على قصف برج الشروق، وكردٍ أولي على اغتيال ثلة من قادة القسام".

وقصفت قوات الاحتلال الإسرائيلي، برج الشروق، وسط مدينة غزة، والمكون من 14 طابقاً ويضم مكاتب إعلامية ومجتمعا تجاريا، بستة صواريخ من الطائرات الحربية.

وفي السياق ذاته، أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس "إسماعيل هنية" أن دماء وبطولات قادة وأبناء كتائب القسام وفصائل المقاومة ترسخ بأن غزة هي درع القدس.

وقال "هنية" إن القائد القسامي "باسم عيسى" أمضى حياته مجاهدًا جسورًا مقدامًا وتليق به الشهادة على طريق جيل القادة الراسخين في مسيرة الجهاد والمقاومة الذين حملوا السلاح في هذا الطريق من أجل النصر أو الشهادة.

وشدد على أن المواجهة مع العدو مفتوحة، وأن الدفاع عن أهلنا في غزة سيتواصل، وكلما غاب قائد خلفه صف طويل من القادة الذين يحملون الراية ويواصلون الطريق نحو النصر والتحرير والعودة.

ونشر جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك"، الأربعاء، أسماء 4 قياديين في حركة "حماس" في قطاع غزة، قال إنه تمت تصفيتهم خلال نشاط عسكري إسرائيلي.

وأعلن تصفية قائد لواء غزة "بسام عيسى"، ورئيس شعبة السايبر مدير مشروع رفع دقة الصواريخ في حركة حماس "جمعة طحلة". 

ومن بين قادة "حماس" الذين تمت تصفيتهم في قطاع غزة رئيس قسم المهندسين في هيئة التطوير "حازم خطيب"، ورئيس قسم التطوير والمشاريع في هيئة الإنتاج التابعة لـ"حماس" "جمال زبدة".

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات