الثلاثاء 18 مايو 2021 07:22 م

أكد وزير الاستخبارات الإسرائيلي "إيلي كوهين"، أن دولة الاحتلال وضعت رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، "إسماعيل هنية"، ورئيس الحركة في قطاع غزة "يحيى السنوار"، على "قائمة الأهداف" الإسرائيلية.

وفي مقابلة مع موقع Ynet الإسرائيلي، قال "كوهين": "بينما أنا معك في استديو في وسط البلاد وعندما أذهب إلى سديروت دون خوف، يكون رئيس الوزراء ووزير الدفاع في كل مكان والقادة في المقدمة، بينما كل عناصر حماس يختبئون".

وتحدث "كوهين" عن "ضغوط وقف النار التي تم صدها"، مؤكدا أن "المهام باقية التزاما منا مع سكان الجنوب"، كاشفا أنه "تم إرسال معلومات استخباراتية إلى الولايات المتحدة حول إسقاط برج الجلاء  في غزة".

 كما دعا الفلسطينيين في الضفة الغربية إلى "عدم الانجرار وراء حماس" في يوم الغضب، مشيرا إلى أنه "كان لدينا تحذيرات استخباراتية بشأن وابل من القصف على القدس وقمنا بتقييم الوضع مع جميع قوات الأمن".

يذكر أن "هنية" يتواجد في العاصمة القطرية الدوحة، بينما لا يعرف مكان "السنوار"، الذي قصفت طائرات الاحتلال منزله في غزة، فجر الأحد الماضي.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات